انواع عمليات التجميل الاكثر شيوعاً في العالم

انواع عمليات التجميل الاكثر شيوعا في العالم

انواع عمليات التجميل الاكثر شيوعاً في العالم هو عنوان مقالنا اليوم عمليات التجميل انتشرت بالقرن الماضي بشكل ملف للنظر وكبير للغاية ف 40% منها تحدث لأسباب مرضية 60% المتبقية فهي تحدث لأسباب تجميلية لا ضرورة طبية لها وتلجأ لها النساء بشكل ملحوظ ومبالغ فيه وهنا سنعرض لك أنواع عمليات التجميل وتآثير كل منها وسبب عملها بالإضافة لوقت العودة للنشاط بعد كل منها ونضيف إن شعبية الجراحة التجميلية تزداد كل عام، حيث يتم إجراء ما يقارب ثمانية عشر مليون عملية جراحية في أمريكا كل سنة ولم تعد المرأة وحدها هي من تخضع لعمليات التجميل إذ يساهم الرجال في ازدهار اجراء عمليات التجميل.

انواع عمليات التجميل الاكثر شيوعاً في العالم

1. عملية شفط الدهون:

هناك نوعين من عملية شفط الدهون

النوع الأول:

هو إجراء عمل جراحي، يتم فيه شفط الدهون من مناطق معينة في الجسم لنحت الجسم وجعله انحف واكثر
رشاقة وتدعى هذه العملية بشفط الدهون المتورم، وهي النوع الاكثر شيوعاً لعمليات شفط الدهون، المواد
والمراحل المستخدمة في هذه العملية عبارة عن تحضير محلول ملحي ودواء لتضييق الأوعية الدموية بالإضافة
لعامل مخدر يتم ضخه في المنطقة المراد شفط الدهون منها ويتم فيه شفط هذا السائل مع الدهون لخارج
الجسم يحدث ذلك باستخدام كمية صغيرة و ادوات معدنية مجوفة تسمى “قنيات” ويمكن أن يتسبب تسريب
المحلول في احتباس السوائل على المدى القصير ولكن يتضاءل في غضون أيام قليلة بعد الجراحة.

النوع الثاني:

من عمليات شفط الدهون عملية شفط الدهون عن طريق مساعدة الموجات الفوق الصوتية (UAL)، إذ تطلق
أداة القنية المستخدمة لشفط الدهون طاقة فوق صوتية، لتذيب الدهون وشفطها من الجسم و يمكن للمريض
الطبيعي العودة إلى عمله في غضون أيامٍ قليلة وذلك اعتماداً على المنطقة التي تم شفط الدهون منها.

2. عملية تكبير الثدي:

اصبحت عملية التوسيع الجراحي للثدي عند النساء شائعة بشكلٍ كبيرٍ مع إجراء أكثر من 300.000 عمل جراحي
للثدي كل عام في دولة أمريكا وتتم هذه العملية لأسبابٍ عدة، منها لتكبير كلا الثديين – ومنها لزرع ثدي غائب
بسبب استئصال الثدي لعلاج سرطان الثدي او التعرض لحادثة ما – أو عملية لجعل الثديين الغير متماثلين
متساويين الحجم، تلجأ نساء أخريات لجراحة الثدي في حالة عدم تطور صدورهن خلال مرحلة البلوغ، وتسمى
هذه الحالة micromastia اضطراب خلقي وتزداد شعبية عملية حقن السيليكون، التي كانت محظورة سابقاً
باعتبارها خطيرة جداً على الصحة وعامل مسبب للسرطانات وبالنسبة للشفاء بعد العملية فإن معظم المرضى
لديهم مدة أسبوع  لأسبوعين للتعافي منها قبل التمكن من العودة إلى القيام بالأنشطة اليومية وقد تتطلب
الأنشطة العالية مثل الجري أو ممارسة الرياضة ، وقتاً إضافياً للعودة للقيام بها.

3. عملية رأب الجفن:

يمكن إجراء عملية رأب الجفن لإعادة تشكيل الجفن ذلك لسبب تجميلي أو لتحسين الرؤية للمرضى الذين
تعيق جفونهم الرؤية ويمكن للجلد الزائد أو المترهل أن يتسبب بضعف البصر ويساهم أيضاً بظهور الشيخوخة
مبكراً وغالباً ما يتم أثناء العملية بإستئصال الجفون السفلية المصابة بالتجاعيد أو الانتفاخ المزمن للحصول
على مظهر أكثر شباب حيث تتم إزالة الضمادات الذهنية من تحت العين التي تسبب ظهور “أكياس” مسببة
انتفاخ في الجفن السفلي للعين ويمكن لمعظم المرضى بعد إجراء العملية الخروج إلى الأماكن العامة بغضون
عشر إلى أربعة عشر يومٍ ويخف التورم من أسابيع لأشهر.

4. عملية شد البطن:

تعرف عملية شد البطن بإزالة الجلد الزائد من منطقة البطن وشد الجزء المتبقي منها وغالباً ما تجري هذه
العملية للنساء بعد عملية الولادة أو بعد فقدانهم لوزنٍ كبير أو بعد القيام بجراحة علاجية للبدانة ويجب أن
المريض ان لا يكون لديه رواسب ذهنية زائدة في منطقة البطن لنجاح الإزالة ولكن لديه الكثير من الجلد الزائد
المتدلي من البطن ويستطيعون معظم المرضى العودة للقيام بأعمالهم اليومية في غضون أسبوعان إلى ثلاث
أسابيع و لكن يكون لديهم قيود على القيام بالنشاط البدني لوقتٍ أطول.

5. عملية تصغير الثدي:

عملية تصغير الثدي للمرأة تعد من العمليات الجراحية التجميلية الأقل طلباً على عكس عمليات تكبير الثدي
وغالباً ما تجد المرأة ذات الثدي الثقيل جداً أو الكبير جداً صعوبة في عثورها على الملابس المناسبة لها وتعاني
من آلام الظهر المزمنة وضعيات النوم السيئة و من الناحية المثالية ستعمل عملية تصغير الثدي على تقليل
حجم و وزن الثدي ومن ثم تخفيف آلام الظهر وتحسين وضعها وتعد هذه العملية حل دائم لوجود ثدي غير متناسب
وتعود معظم المرضى إلى أنشطهم اليومي بغضون أسبوعين فقط.

6. عملية تجميل الأنف:

تعيد عملية تجميل الأنف على تشكيل الأنف وتناسقه مع باقي اجزاء الوجه وقد يقوم الطبيب الجراح على تقليل
الحجم الكلي للأنف أو على تنقيح مناطق الأنف ذلك للحصول على مظهر أكثر جمال وإرضاء للذات و في بعض
الحالات يلجأ العديد لعملية تجميل الأنف لتحسين عملية التنفس من خلال جراحته في حالة وجود مشاكل مثل
وجود الجيوب الأنفية أو بحالة انخراف الوتيرة و يمكن أن تكون الندبات واضحة بعد العملية ولكن تتلاشى هذه الندبات
خلال العشر أيام القادمة وعندها يعود معظم المرضى إلى أنشطتهم.

7. عملية استئصال تجاعيد الوجه:

عملية استئصال التجاعيد أو بما يدعى شد الوجه هي حل جراحي للترهلات والتجاعيد المصاحبة للتقدم بالسن
والشيخوخة و تعمل عملية شد الوجه هذه على شد بشرة وجهك لإعادة مظهر الشباب للوجه ويحدث ذلك عن
طريق شد الجلد برفق ولطف وتنعيم خطوط الجلد العميقة وتقليل ترهلها وكثيراً ما يتم الجمع بين عملية شد الوجه
وإجراء عملية أخرى مثل عملية شد الجبهة وعملية تشكيل الجفن أو عملية تقشير الجلد لتعزيز المظهر الجميل
لبشرة المريض/ة وفي الغالب ما يتم إزالة الغرز من خمس إلى عشر أيام بعد إجراء العملية ويمكن التعافي أن
يستغرق عدة أسابيع.

8. عملية رفع الثدي:

عملية رفع الثدي هي العلاج لترهل الثدي أو لعلاج شكله السيئ وعملية رفع الثدي تغير مكانه لحصولك على
مظهر أكثر حيوية وثقة ستخضع المريضة لهذا الإجراء بعد خسارة كبيرة في الوزن أو بعد الحمل والولادة الذي
يجعل الثدي يبدو منتفخاً تختار بعض النساء إجراء عملية رفع الثدي والزرع إذا كان الثديان أصغر بشكلٍ ملحوظ
مما كان عليه قبل فقدان الوزن أو الحمل وتستطيع معظم النساء العودة إلى القيام بالأنشطة بعد العملية في
غضون أسبوعين واستئناف النشاط البدني الكامل في غضون شهر كامل.

9. عملية شد الجبين:

على غرار عملية شد الوجه يعمل شد الجبهة على شد جلد الجبهة لإزالة التجاعيد وتنعيم التجاعيد هذا
يصحح تدلي الحاجبين والجفون “المغطاة” و تجاعيد الجبين وخطوط التهجم كما أن الحاجبين المرفوعين
لمظهر أكثر جمالاً وشباباً و المرضى الذين يعانون من أخاديد عميقة بين الحاجبين يستفيدون أيضًا من شد
الجبهة حيث يتم تصغير الخطوط مع رفع الحاجبين يستطيع معظم المرضى استئناف النشاط الطبيعي في
غضون عشرة أيام من عمل الجراحة؛ لكن التعافي يمكن أن يستغرق وقتًا أطول بشكل ملحوظ إذا اقترنت
بجراحات الوجه الأخرى.

10. عملية علاج التثدي للرجال:

تُعد الجراحة لمثل هذه العملية لتقليل الكميات الزائدة من أنسجة الثدي لدى الرجال وهي حالة تُعرف باسم
الثدي ، وتعد علاجاً دائماً لمعظم الرجال ، طالما أن زيادة كمية الأنسجة ترجع إلى العوامل الوراثية للشخص.
ومع ذلك ، فإن غالبية الرجال لا يحتاجون إلى هذه العملية حيث يعاني بعض الرجال من نمو الثدي بعد استخدام
المنشطات أو الماريجوانا بشكل معتاد و بالنسبة لهؤلاء الرجال ، سيزداد حجم الثدي إذا استمر استخدام الدواء
الذي يسبب هذا النمو ومن الضروري أن يتوقف الرجال الذين يعرفون أن بعض هذه الأدوية  والاساليب هي سبب
تثديهم عن استخدام الدواء قبل تفاقم الوضع وضرورة عمل الجراحة و قد لا تكون النتيجة مثالية و قد يحتاج الرجال
ذو الأثداء الكبيرة جداً إلى جراحة أطول مع إجراء إضافي لتقليل الجلد الزائد ؛ وإلا فقد يكون الجلد المترهل ملحوظاً
وبشع و عادة ما يقوم الجراحون بعمل شق حول خط الحلمة بحيث لا تكون الندبة ملحوظة ، مما يسمح للمرضى
بالذهاب بلا قميص بعد الشفاء يستطيع معظم الرجال العودة إلى القيام بالأنشطة اليومية في غضون أسبوع واحد
ويمكنهم العودة إلى النشاط الطبيعي في غضون أسابيع.

وهنا نكون قد قدمنا لك شرح بسيط عن انواع عمليات التجميل الاكثر شيوعاً في العالم وعليك التفكير قبل
اتخاذك قرار عمل عمليات تجميلية جراحية وننصحك بعدم اللجوء لها إلا لأسباب طبية وضرورية فهي مضرة
للصحة واحتمالات حدوث السرطانات فيها كبيرة أنت جميلة بخلقة الله تعالى لك دمتي بخير دائماً.

المواضيع الأكثر زيارة:

كيفية ازالة الهالات السوداء تحت العين

طرق ازالة واخفاء ندبات حب الشباب

مكياج عروسة ارتست جميل سهل

مضار ارتداء نظارات شمسية مقلدة

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *