عدم التوازن الهرموني واضطراباته

عدم التوازن الهرموني واضطراباته

عدم التوازن الهرموني واضطراباته

 

اذا كنتي تعانين من تقلبات مزاجية كل دقيقة وهذا يسبب لكِ الكثير من المشاكل مع زوجكِ او شريككِ او حتى أصدقائك.

 

عدم التوازن الهرموني واضطراباته

عدم التوازن الهرموني واضطراباته

بمقالنا اليوم  سنتعرف على عدم التوازن الهرموني عند الأنثى و اضطراباته .

 

الهرمونات و صحتك:

 

▪شعرتي نفسك انكِ لستي على ما يرام ، عصبية،  أو ايامك ليست جيدة؟   يمكن أن يكون عدم التوازن الهرموني السبب.

الهرمونات هي “رسائل” كيميائية تؤثر على طريقة عمل الخلايا والأعضاء، من الطبيعي أن تتغير مستوياتها في أوقات مختلفة،

مثل قبل وأثناء فترة الحمل، أو قبل وخلال الدورة الشهرية او أثناء انقطاع الطمث.

لكن بعض الأدوية والقضايا الصحية يمكن أن تتسبب في ارتفاعها أو هبوطها أيضاً.

 

الدورة غير المنتظمة:

 

تأتي الدورة عند معظم النساء كل 21 إلى 35 يوماً، إذا لم تأتي في نفس الوقت كل شهر تقريباً،

أو غابت لبضعة أشهر، فقد يعني ذلك أن لديك الكثير  أو القليل من هرمونات معينة  (مثل الاستروجين والبروجستيرون)،

بينما إذا كنت في الأربعينيات أو الخمسينيات من العمر – فيمكن أن يكون السبب هو انقطاع الطمث و تكون هذه المرحلة هي الوقت قبل انقطاع الطمث.

 

في ذات الوقت الدورة غير المنتظمة يمكن أن تكون أحد أعراض المشكلات الصحية مثل متلازمة المبيض المتعدد الكيسات pco

لذلك لا بد من استشارة طبيبكِ.

 

مشاكل النوم:

 

إذا لم تحصلي على ما يكفي من ساعات النوم، أو إذا لم تكوني راضية عن حالة نومك، فقد تكون هرموناتك هي المتهمة.

 

فإن  البروجسترون وهو هرمون ينتج من المبيضين، يساعدكِ  على الغفو و الدخول في النوم،

فإذا كانت مستوياته أقل من المعتاد، فقد يؤدي ذلك إلى صعوبة النوم والبقاء في حالة صحو ويمكن أن يكون هرمون الشدة وهو الكوتزول

هو السبب أيضا بحال كنتي تمرين بفترة صعبة وكرب.

 

كذلك يمكن أن يؤدي انخفاض الاستروجين إلى الهبات الساخنة والتعرق الليلي،

وكلاهما يمكن أن يجعل صعوبة  في الحصول على ما تحتاجيه من الراحة.

 

العدّ المزمن:

 

عدم التوازن الهرموني واضطراباته

عدم التوازن الهرموني واضطراباته

يعتبر ظهور حب الشباب قبل أو أثناء الدورة الشهرية أمر طبيعي، لكن  في حال بقاءها بعد انتهاء الدورة

يمكن أن يكون ذلك إحدى أعراض مشاكل الهرمونات او الحساسية لذلك يفضل استشارة الطبيب.

 

يمكن أن يسبب الإفراط في هرمونات الأندروجينات (الهرمونات “المذكرة” لكل من الرجال والنساء)

زيادة في عمل الغدد الدهنية في الجلد و تؤثر الأندروجينات أيضاً على خلايا الجلد الموجودة في بصيلات شعرك وحولها،

و كل من هذه العوامل يمكن أن تسد المسامات وتسبب ظهور حب الشباب.

 

التشويش الذهني:

 

عدم التوازن الهرموني واضطراباته

عدم التوازن الهرموني واضطراباته

إن الخبراء غير متأكدين تماماً من تأثير الهرمونات على الدماغ، ما تم التأكد منه

هو أن التغييرات في هرمون الاستروجين والبروجستيرون يمكن أن يسبب تشوشاً في الذهن، و صعوبة في تذكر الأشياء.

 

كذلك يعتقد بعض الخبراء أن هرمون الاستروجين قد يؤثر على المواد الكيميائية في الدماغ والتي تسمى الناقلات العصبية.

 

علماً أن مشاكل الانتباه والذاكرة شائعة بشكل خاص خلال الفترة التي تسبق انقطاع الطمث

و خلال انقطاع الطمث، ولكنها يمكن أن تكون أيضاً أحد أعراض الحالات الأخرى المرتبطة بالهرمونات مثل أمراض الغدة الدرقية،

لذلك أخبري طبيبك مباشرة إذا كنت تواجهين مشاكل في التفكير.

 

مشاكل البطن:

 

ترتبط خلايا الأمعاء بخلايا صغيرة تسمى المستقبلات التي تستجيب للإستروجين والبروجستيرون،

فعندما تكون هذه الهرمونات أعلى أو أقل من المعتاد، فقد تلاحظين تغييرات في عملية هضم الطعام،

هذا هو السبب في أن الإسهال، آلام المعدة الانتفاخ والغثيان يمكن أن يزاد تواتره أو حتى يزداد سوءاً قبل الدورة الشهرية وأثناءها.

 

إذا كنت تعاني من اضطرابات في الجهاز الهضمي بالإضافة إلى مشاكل

مثل حب الشباب والتعب، فقد تكون مستويات الهرمونات لديك مضطربة.

 

التعب المستمر:

 

هل أنت متعبة طوال الوقت؟

 

إن التعب هو واحد من أكثر الأعراض شيوعاً لخلل الهرمونات، فزيادة هرمون البروجسترون يمكن أن تجعلك تعانين من النعاس،

وإذا كانت الغدة الدرقية تصنع القليل من هرمونها فيمكن أن تستنزف طاقتك.

 

و كما ذكرنا سابقاً يمكن لفحص دم بسيط أن يخبرك إذا كانت مستوياته منخفضة للغاية، و إذا كانوا كذلك لا بد من العلاج.

 

تقلب المزاج و الاكتئاب:

 

عدم التوازن الهرموني واضطراباته

عدم التوازن الهرموني واضطراباته

يعتقد الباحثون أن تدني نسبة الهرمونات أو التغيرات السريعة في مستوياتها يمكن أن تسبب الكآبة و النكد.

 

يؤثر هرمون الاستروجين على المواد الكيميائية الرئيسية في المخ مثل السيروتونين، الدوبامين والنورادرينرين،

لكن الهرمونات الأخرى التي تسلك نفس المسارات مثل الناقلات العصبية تلعب أيضاً دوراً في التحكم بالمشاعر.

 

زيادة الشهية والوزن:

 

قد ترغبين في تناول المزيد من الطعام عند الشعور بالانزعاج  و هذا ما يحدث عندما تنخفض مستويات هرمون الاستروجين لديك،

قد يكون هذا سبب ارتباط تبدل مستويات الهرمونات بزيادة الوزن.

 

يمكن أن يؤثر تراجع الإستروجين أيضاً على مستويات هرمون اللبتين في الجسم، وهو هرمون يساعد على تنظيم تناول الطعام.

 

الصداع:

 

عدم التوازن الهرموني واضطراباته

عدم التوازن الهرموني واضطراباته

الكثير من العوامل يمكن أن تؤدي إلى حدوثه، ولكن بالنسبة لبعض النساء فإن تدني مستويات الاستروجين قد تكون وراء ذلك.

 

لهذا السبب من الشائع أن تعاني من الصداع قبل الدورة الشهرية أو أثناءها، عندما يكون الإستروجين في انخفاض.

 

كذلك يمكن أن يكون الصداع المنتظم أو الصداع الذي يظهر في الغالب في نفس الوقت تقريباً كل شهر دليلاً على أن مستويات هذا الهرمون قد تتغير.

 

جفاف المهبل:

 

من الطبيعي أن يحدث هذا في بعض الأحيان، ولكن إذا لاحظتِ في كثير من الأحيان أنكِ جافة أو متهيجة، فقد يكون انخفاض هرمون الاستروجين هو السبب.

 

يساعد هذا الهرمون الأنسجة المهبلية على البقاء رطبة ومريحة، فإذا انخفض هرمون الاستروجين بسبب خلل في التوازن،

فإنه يمكن أن تقل نسبة السوائل المهبلية و تسبب الشعور بالضيق والانزعاج.

 

نقص الرغبة الجنسية:

 

عدم التوازن الهرموني واضطراباته

عدم التوازن الهرموني واضطراباته

يعتقد معظم الناس أن هرمون التستوستيرون هرمون ذكري فقط، لكن أجسام النساء تصنعه أيضاً.

 

إذا كانت مستويات هرمون التستوستيرون لديك أقل من المعتاد، فقد يكون اهتمامك و رغبتك بالجنس أيضاً أقل.

 

التغيرات في الثدي:

 

إن انخفاض الاستروجين يمكن أن يجعل أنسجة الثدي أقل كثافة و بالمقابل أي زيادة فيه يمكن أن تُثخن هذا النسيج،

حتى أنها قد تتسبب في ظهور كتل أو خراجات جديدة.

 

لذلك استشيري طبيبك مباشرة إذا لاحظت أي تغير في الثدي ، حتى إذا لم يكن لديك أي أعراض أخرى.

 

كرستينا للجمال والعناية بالبشرة والموضة

 

 

أزيلي الشعر بمكونات طبيعيّة

كيف تتخلصي من رائحة الفم الكريهة

تعرّفي على فيروس كورونا

اصبغي شعركِ المصبوغ بالأسود باللون البني

تعرفي على فوائد الشوفان للصحة والتنحيف

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *